تايوان: مستعدون للرد على التهديدات الصينية

أكدت وزارة الدفاع التايوانية الثلاثاء أنها “مصممة وقادرة وواثقة” من أنه بإمكانها حماية الجزيرة من تهديدات الصين المتزايدة.

وجاءت تصريحات وزارة الدفاع التايوانية على خلفية زيارة محتملة لرئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي إلى تايوان.

وقالت الوزارة في بيان: “نعد بعناية مخططات عدة وسننشر القوات المناسبة للرد على التهديد الذي يشكله العدو”.

وأدان البيت الأبيض خطاب الصين بشأن زيارة محتملة من بيلوسي إلى تايوان، وتعهد بأن الولايات المتحدة “لن تنخدع بالطعم أو تنجر إلى مبارزة بالسيوف، وليس لديها مصلحة في تصعيد التوترات مع بكين”.

وشدد المتحدث باسم مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض، جون كيربي، على أن “قرار زيارة الجزيرة المتمتعة بالحكم الذاتي التي تدعي الصين تبعيتها لها هو قرار بيلوسي في النهاية”، مشيراً إلى أن “أعضاء الكونغرس قاموا بزيارة تايوان بشكل دوري على مدار سنوات”.

وأضاف أن “مسؤولي الإدارة الأميركية قلقون من أن تستغل بكين الزيارة كذريعة لاتخاذ خطوات استفزازية وانتقامية، كالقيام بعمل عسكري، مثل إطلاق الصواريخ في مضيق تايوان أو حول تايوان”.

وقال كيربي: “ببساطة، لا يوجد لدى بكين سبب لتحويل زيارة محتملة تتفق مع سياسة واشنطن طويلة الأمد إلى أزمة، أو استغلالها كذريعة لتصعيد النشاط العسكري العدواني في مضيق تايوان أو حوله”.

وحذر الرئيس الصيني شي جين بينغ واشنطن من التدخل في تعامل بكين مع الجزيرة، وذلك في اتصال هاتفي الأسبوع الماضي مع الرئيس الأميركي جو بايدن.

المصدر: سكاي نيوز

قد يعجبك ايضا