الكاظمي: شعبنا قلق من نتائج الانسداد السياسي

أكد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، اليوم الثلاثاء، ان الشعب العراقي قلق من نتائج الانسداد السياسي، فيما شدد على ضرورة الاعتراف في الأزمة السياسية.
وقال الكاظمي في كلمته، خلال الاحتفالية المركزية بذكرى تأسيس الـ41 لمنظمة بدر، حضره مراسل وكالة الانباء العراقية (واع)، “الشعب قلق من نتائج الانسداد السياسي”، مشددا على ضرورة “الاعتراف باننا نعيش في أزمة سياسية”.

وتابع، “كفى طعناً وتشويهاً وشعبنا لايريد التراجع”، مشيرا الى “وجود ازمة ثقة حقيقية، واستعادة الثقة ستحمي البلاد من الانزلاق السياسي“.

ودعا الكاظمي “القوى السياسية جميعا الى اعادة الثقة فيما بينها والكف عن التخوين”، مبينا ان “تضحيات الشهداء قدمت من اجل الحفاظ على العراق وشعبه”.

ولفت الى ان “العراق يعيش ازمة سياسية ونجتهد في ايجاد الحلول لها”، مؤكدا ان “منظمة بدر قدمت الكثير من التضحيات للحفاظ على العراق وكرامة شعبه”.

المصدر : وكالة الانباء العراقية

قد يعجبك ايضا