المفوضية تحدد الثامن من تشرين الاول موعدا للتصويت الخاص

بغداد – IMN

حددت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، الثامن من تشرين الاول المقبل، موعدا للتصويت الخاص.

وقالت المتحدثة باسم المفوضية جمانة الغلاي: ان التصويت الخاص الذي يشمل منتسبي الاجهزة الامنية والنازحين ونزلاء السجون سيكون عن طريق البطاقة البايومترية حصرا.

واوضحت انه سيتم فتح 2584 محطة خاصة للقوات المسلحة في مقرات الوحدات العسكرية والامنية في عموم مناطق البلاد، و309 محطات خاصة بالنازحين، و7 محطات لنزلاء السجون في خمس محافظات، هي دهوك، وواسط، والمثنى، وميسان، والسليمانية.

واضافت الغلاي ان المشمولين بالتصويت من نزلاء السجون هم من مدة محكوميته اقل من خمس سنوات، كما ان ورقة الاقتراع الخاص تختلف عن ورقة التصويت العام، منوهة بأن بطاقاتهم الالكترونية تختلف عن بطاقة المواطن العادي، لوجود رمز خاص بها، وتشمل جميع المحطات.

وبينت انه سيكون في كل محطة اقتراع دليل يساعد الناخب في البحث عن محافظته والتصويت ضمن دائرته الانتخابية بحسب موقعه الجغرافي المعلوم لدى المفوضية واجهزتها، كما انه بعد انتهاء الناخب في التصويت الخاص تغلق بطاقته الانتخابية ولا يسمح له بالتصويت مرة اخرى.

ودعت المتحدثة ناخبي التصويت الخاص من القوات المسلحة والمؤسسات الامنية من المنتسبين الجدد تحديداً منذ 2018 والذين هم مسجلون بايومتريا، الى مراجعة مركز التسجيل لغرض تسلم بطاقاتهم البايومترية الخاصة بالقوات المسلحة والتي تحمل الرمز (50)، وعليهم مراجعة مراكز التسجيل الخاص بهم لاستلام البطاقة الجديدة وتسليم السابقة.

اما بالنسبة للذين كانوا منتسبين في القوات الأمنية واحيلوا للتقاعد او خرجوا من المؤسسة الأمنية والعسكرية، قالت الغلاي ان هؤلاء مسجلون بايومتريا ولديهم بطاقات، وعليهم مراجعة مراكز التسجيل الخاصة بهم، لغرض استلام بطاقاتهم كونهم تحولوا من التصويت الخاص الى التصويت العام.