محكمة تحقيق الكرخ تصدق اعترافات قتلة مدير مالية الحشد الشعبي الثلاثة

صدقت محكمة تحقيق الكرخ اعترافات ثلاثة متهمين بقتل مدير الدائرة المالية في الحشد الشعبي قاسم الزبيدي .

وقال المتحدث الرسمي لمجلس القضاء الأعلى القاضي عبد الستار بيرقدار ان محكمة تحقيق الكرخ وفق المادة الرابعة/1 من قانون مكافحة الارهاب رقم (13) لسنة 2005 صدقت اعترافات ثلاثة متهمين بقتل مدير مالية الحشد الشعبي احدهم مقاول والاخران ينتسبان للأجهزة الأمنية تجمعهم مصالح مالية مشتركة.

مضيفا أن المتهم الذي يعمل مقاولا كان قد حصل على عقد مقاولة بترميم احد مقار الحشد الشعبي في منطقة التاجيات، وقام بإشراك صديقيه المتهمين الآخرين، وبسبب تأخر صرف المستحقات المالية ومراجعتهم المجنى عليه أكثر من مرة قرروا الحصول عليها بالقوة, مشيرا الى ان المتهمين أقدموا بالهجوم على منزل المجنى عليه وقتله وسرقة مبالغ مالية ومخشلات ذهبية, لافتا إلى ان المتهمين اعترفوا بارتكابهم جريمة القتل وان القوات الأمنية ضبطت في منزل احدهم مبالغ مالية ومخشلات ذهبية والسلاح الشخصي للمجنى عليه وكذلك السلاح المستخدم في الجريمة مع تطابق بصمات الأصابع وإجراء كشف الدلالة.