رئيس تويتر الجديد يضع شروط عمل صارمة لموظفيه

طلب الرئيس الجديد لشركة تويتر إيلون ماسك من الموظفين الاختيار بين أن يكونوا ملتزمين جدًا عبر العمل لساعات طويلة، أو خسارة وظائفهم بحلول اليوم الخميس، وفق ما جاء في مذكرة داخلية نشرتها وسائل إعلام أميركية عدّة.
وتعرّض ماسك لانتقادات كثيرة بسبب التغييرات الجذرية التي أحدثها في الشركة التي اشتراها بمبلغ 44 مليار دولار الشهر الماضي.
وطرد 50 % من الموظفين الذين كان يبلغ عددهم 7500 شخص وألغى سياسة داخلية كانت تسمح بالعمل من المنزل وفرض ساعات عمل طويلة، بينما قوبلت محاولاته لإصلاح تويتر بفوضى وتأخير.
وكتب ماسك في مذكرة داخلية للمضي قدمًا، سيتوجب علينا أن نكون ملتزمين جدًا، من أجل بناء تويتر 2.0 خارق والنجاح في عالم يتزايد فيه التنافس.
وأضاف سيعني هذا العمل لساعات أطول وبكثافة عالية الأداء الاستثنائي فقط هو الذي سيشكّل درجة النجاح.
وطُلب من الموظفين الدخول إلى رابط لتأكيد التزامهم بـتويتر الجديد بحلول الساعة الخامسة عصرًا الخميس بتوقيت نيويورك (العاشرة صباحًا بتوقيت غرينتش). 
في حال عدم دخولهم إلى الرابط، سيخسرون وظائفهم تلقائيًا، وسيحصلون على ثلاثة أشهر من تعويض نهاية الخدمة.
منذ استيلاء ماسك على تويتر، أدت محاولاته المتعثرة لتجديد خاصية العلامة الزرقاء للتحقق من المستخدم من خلال خدمة اشتراك مثيرة للجدل إلى إنشاء عدد كبير من الحسابات المزيفة ودفعت كبار المعلنين إلى الابتعاد عن المنصة.
وأوضح أنه بعد ارتفاع حاد في النشاط” الذي بذله لإعادة تنظيم الشركة أعتقد أنني سأقلل من الوقت الذي أمضيه في تويتر وسأجد شخصا آخر يدير الشركة.
وحذّر ماسك موظفي تويتر من أن الشركة قد تواجه خطر الإفلاس إذا لم يتم إصلاحها بسرعة.

 

المصدر : وكالة الانباء العراقية.

قد يعجبك ايضا