رئاسة البرلمان تعلن تشكيل لجنة لتدقيق السيَر الذاتية للمتقدمين لمنصب رئيس الجمهورية

أعلن النائب الثاني لرئيس مجلس النواب شاخوان عبد الله، اليوم الاربعاء، عن تشكيل لجنة لتدقيق السير الذاتية للمتقدمين لمنصب رئيس الجمهورية، فيما حدد موعد انتهاء تقديم الترشيح للمنصب.

وقال عبد الله لوكالة الانباء العراقية (واع)، إن “هيئة رئاسة البرلمان ملتزمة بالتوقيتات الدستورية بشأن اختيار رئيس الجمهورية حسب المادة 54 من الدستور، كما ان المحكمة الاتحادية لا تسمح باي تأخير”، لافتاً الى أن “الجلسة الأولى في الدورات السابقة كانت مفتوحة، إلا ان هذا الاجراء تم ايقافه من قبل المحكمة الاتحادية”.

واضاف، ان “من يشكك بقانونية الجلسة الاولى، عليه تقديم شكوى الى المحكمة الاتحادية”، لافتاً الى “انني حاصل على شهادة الدكتوراه في القانون، ومن الناحية القانونية تم تطبيق المادتين 54 و55 من الدستور خلال الجلسة ولا توجد اي مخالفة قانونية”.

واشار الى أن “رئيس السن النائب محمود المشهداني لم يقول بانه مرشح أو يرغب بالترشيح لرئيس المجلس وهذه تعد مخالفة قانونية لانه سيكون طرفاً بهذه الجلسة، وكان يجب عليه مغادرة المنصة حال اعلانه الترشيح”. 

واوضح، ان “هناك احكاماً لترشيح رئيس الجمهورية وحسب المادتين 2 و3، ويوم الخميس سوف ينتهي الترشيح”، مضيفاً ان “هناك لجنة ستقوم بتدقيق السير الذاتية للمتقدمين على منصب رئاسة الجمهورية”.

وتابع، انه “بعد الانتهاء من عمل اللجنة سوف يتم الاعلان عن اسماء وعدد المتقدمين”، مؤكداً “ليس شرطاً أن جميع من يقدمون السير الذاتية يتم قبولهم بل ان الدستور وضع مواصفات خاصة لرئيس الجمهورية”.

واشار الى ان “هيئة المساءلة والعدالة سيكون لها راي بالموضوع ويجب ان لا يكون محكوماً بجناية وهناك مواصفات واضحة في الدستور”، مبينا ان “هناك عدداً كبيراً من المتقدمين لمنصب رئيس الجمهورية”.

وبين ان “منصب رئيس الجمهورية سيكون ما بين الاتحاد الوطني والديمقراطي الكردستانيين ولا يوجد اي مرشح من المكونين: السنة او الشيعة لانه استحقاق للكرد”، مؤكدا انه “خلال المدد الدستورية سيتم تحديد منصب رئيس الجمهورية وهذا منصب سيادي وسيتم الاتفاق عليه في المرحلة المقبلة”.

المصدر : وكالة الانباء العراقية.