توجه حكومي لتأسيس مدينة صناعية في كل محافظة

أكدت وزارة الصناعة، اليوم الجمعة، توقيع عقد تطوير لإنشاء مدينة صناعية في كربلاء المقدسة من شأنها توفير 5 آلاف فرصة عمل، ضمن توجه حكومي لإنشاء مدن مماثلة في كل محافظة.

وقال مدير عام هيئة المدن الصناعية التابعة، لوزارة الصناعة والمعادن، حامد عواد محمد، لوكالة الأنباء العراقية (واع): “بعد تفعيل هيئة المدن الصناعية استطاعت الهيئة خلال فترة قياسية أن تؤسس مدينة صناعية لكل محافظة ومن هذه المحافظات كربلاء المقدسة حيث تم توقيع عقد تطوير مدينة صناعية إنموذجية متخصصة بالصناعات البتروكيماوية والهندسية والميكانيكية بمساحة 5300 دونم”، وبين أن “هذه المدينة من المؤمل أن توفر نحو خمسة آلاف فرصة عمل”.

وأضاف محمد أن “المدينة ستكون جاذبة للاستثمار وتضم عدداً كبيراً من الصناعات والصناعيين كونها مخدومة بالبنى التحتية وقريبة من مصفى كربلاء المقدسة”، مشيراً إلى أنها “ستوفر صناعات كثيرة كانت تستورد من الخارج، حيث تم توقيع العقد وحالياً في طور وضع حجر الأساس خلال الاسبوع القادم”.

وتابع أنه “تم تأسيس مدن صناعية في المحافظات الباقية”، لافتاً الى “أننا أعلنا اليوم عن فرصة لتطوير مدينة واسط مدينة ذكية بمساحة خمسة آلاف دونم، ووجهنا دعوات لكل المطورين العراقيين والاجانب بالدخول في تطوير هذه المدينة الصناعية”.

وبين أنه “في المرحلة المتبقية سيتم إكمال الاجراءات مع الدوائر القطاعية ودائرة عقارات الدولة والأمانة العامة، ومن ثم إعلان فرص في محافظات العراق كافة مثل بابل والمثنى والديوانية ونينوى وصلاح الدين، والمرحلة المقبلة ستكون مرحلة المدن الصناعية”.

المصدر: وكالة الانباء العراقية.