الموارد المائية تُؤكد جاهزيتها لاستقبال السيول

أكدت وزارة الموارد المائية، اليوم الجمعة، جاهزيتها لاستقبال مياه الأمطار والسيول والموجات الفيضانية وتسليكها للخزن بشكل آمن.

وذكر بيان لخلية الإعلام الحكومي تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع)، أن “المنشآت الحكومية التابعة لوزارة الموارد المائية؛ جاهزة لاستقبال مياه الأمطار والسيول والموجات الفيضانية وتسليكها للخزن بشكل آمن”.

وأضاف البيان، أن “ذلك جاء بناء على ما كشفه وزير الموارد المائية مهدي رشيد الحمداني، أثناء الزيارة الميدانية التي أجراها إلى سدة سامراء وناظم الثرثار؛ مُطّلعًا على جاهزية المنشآت المختصة لإمرار السيول والموجات الفيضانية المتوقع ورودها نتيجة الأمطار التي هطلت على الأجزاء الشمالية من البلاد، خصوصا في محافظتي أربيل ونينوى وتسببت بزيادة مناسيب وتصاريف نهرية وحدوث سيول في الوديان المؤدية إلى دجلة”.

وتابع الحمداني وفقا للبيان أن “مياه السيول والأمطار سيتم تحويلها إلى بحيرة الثرثار عن طريق ناظم الثرثار وسدة سامراء؛ لغرض خزنها والاستفادة منها مستقبلا في تعزيز الخزين الاستراتيجي للمياه السطحية والجوفية في البلاد.

المصدر: وكالة الانباء العراقية.