الكاظمي يؤكد ضرورة العمل على تأسيس رؤية وطنية جديدة عن طريق الثقافة

أكد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، اليوم الاحد، ضرورة العمل على تأسيس رؤية وطنية جديدة عن طريق الثقافة، فيما أشار إلى أن العراق ما زال قائماً على قدميه رغم كل التحديات.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس الوزارة في بيان تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع)، ان “رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي زار، اليوم الأحد، دار الكتب والوثائق في العاصمة بغداد”، مبينا ان “الكاظمي افتتح خلال زيارته الدار، قاعة الراحل الدكتور أحمد الجلبي، التي ضمت نفائس من الكتب والمقتنيات والوثائق واللوحات التي بادرت عائلة الراحل بإهدائها إلى الدار”.

وثمّن الكاظمي في كلمة له خلال حفل الافتتاح المبادرة، داعياً “الشخصيات الثقافية والسياسية إلى أن تحذو حذو هذه المبادرة، وأن يكونوا جزءاً من إغناء الثقافة العراقية، وجزءاً من الذاكرة العراقية”.

وأضاف الكاظمي أن “من المهم العمل اليوم على تأسيس رؤية وطنية جديدة عن طريق الثقافة والاهتمام بها”، مبينا أنه “لو كان الراحل الجلبي حاضراً لشهد محاولات الحكومة ببناء هذه المرحلة الجديدة ومضيها في طريق الإصلاح، وتبنيها ورقة الإصلاح الاقتصادي التي حظيت باهتمام وإشادة المجتمع الدولي بها”.

وأشاد الكاظمي بذكرى الراحل الجلبي واصفاً إياه “بالشخصية الوطنية التي ساهمت في رسم ملامح العراق الديمقراطي بعد سقوط الدكتاتورية، مثلما كان مثقفاً محبّاً لبلده وحالماً بعراق مزدهر”.

وأكد أن “العراق الذي احتفلنا بالأمس بمئويته، ما زال قائماً على قدميه رغم كل التحديات، ويتطلب هذا مساعدة ومشاركة الجميع، فالعراق يستحق المزيد”.

المصدر: وكالة الانباء العراقية.