الغموض يكتنف حالة ميسي بعد قرار مدربه

قرر المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني ليونيل سكالوني، أن يقوم نجم الفريق ليونيل ميسي بالتدريب بشكل منفصل عن باقي اللاعبين، بعد تجدد إصابته.
وذكر تقرير لصحيفة (ماركا) الإسبانية، أن ميسي تدرب بعيدا عن باقي لاعبي المنتخب، استعدادا للقاء المكسيك، يوم غدٍ السبت.
ووفق (ماركا) فإن ميسي لا يزال يعاني من إصابة تعرض لها أثناء قيامه بالإحماء، قبل مباراة الأرجنتين والإمارات، استعداداً لكأس العالم.
وما يثير قلق مدرب الفريق أن الإصابة التي تعرض لها ميسي وهي التهاب في وتر العرقوب، والتي حرمته من لعب مباراة سان جرمان ولوريان بالدوري الفرنسي قبل المونديال، تبدو وكأنها قد عادت بعد الخسارة المفاجئة أمام السعودية بهدفين مقابل واحد.
واكد تقرير (ماركا) أن ميسي سيشارك في مباراة فريقه القادمة أمام المكسيك، إلا أن الخوف يأتي من احتمال تطور إصابة اللاعب أو تعرضه لأخرى جديدة.
وتوقعت الصحيفة أن يجري سكالوني تغييرات في تشكيلة فريقه ضد المكسيك، مستبعدة بقاء ميسي على مقاعد الاحتياط، وذلك نظراً لأهمية اللقاء بالنسبة لـ(راقصي التانغو).

المصدر : سكاي نيوز

قد يعجبك ايضا