العراق.. رفع 10 توصيات إلى وزارة الصحة لمكافحة التدرن

حذرت جمعية مكافحة التدرن والامراض الصدرية، اليوم الخميس، من رفع الدعم عن الأدوية الخاصة بالتدرن، فيما اشارت الى رفع 10 توصيات لمكافحة هذا المرض وتقليل الإصابات.

وقال رئيس جمعية مكافحة التدرن والامراض الصدرية ظافر سلمان هاشم لوكالة الأنباء العراقية (واع)، إن “الهدف الرئيس من عقد مؤتمر لمكافحة التدرن والأمراض الصدرية هو لتذكير أصحاب القرار بأهمية دعم مكافحة التدرن”، مشيراً الى، أن “دول العالم حددت العام 2030 موعداً لانهاء مرض السل”.

وأوضح، أن “العراق لايزال في المراحل البدائية للسيطرة على التدرن، نتيجة الظروف التي مرَّت بالبلاد في السنوات الأخيرة، ومن بين المشاكل: البنى التحتية وإعادة المستشفى الوطني للتدرن بعد تدميره وسرقة محتوياته”.

وأشار الى “وجود موجة من التدرن المقاوم في حال عدم اتخاذ الإجراءات اللازمة”، داعياً الى “إعادة بناء المستشفى الوطني للتدرن، خاصة أن مريض التدرن يحتاج الى دخول المستشفى للعلاج”.

وأضاف، أن “الأدوية، تمنح عبر برامج دولية من قبل الصندوق العالمي”، مبيناً، أن “رفع الدعم عن الأدوية سيتسبب بمشكلة كبيرة، لاسيما أن آلية استيراد الأدوية من قبل الشركة العامة للأدوية صعب جداً، لأنها لا تتوافق مع ادوية التدرن”.

واكد هاشم، أن “وجود المستشفى سيقلل من مرضى التدرن ويساعد في تقليل العدوى”، لافتاً الى أن “جميعة مكافحة التدرن رفعت 10 توصيات الى وزارة الصحة ومن اهمها ضرورة تخصيص تمويل لدعم البرنامج والكشف عن المصابين بمرضى التدرن وعلاجهم، فضلاً عن بناء المستشفى”.

المصدر:  وكالة الانباء العراقية.

قد يعجبك ايضا