الصحة تصدر بياناً بشأن الإجراءات الوقائية في أعياد رأس السنة

أصدرت وزار الصحة،اليوم الجمعة، بياناً بشأن الاجراءات الوقائية في أعياد رأس السنة فيما دعت المواطنين كافّة إلى توخي الحذر والالتزام بالاجراءات الوقائية خاصة ارتداء الكمامات والحفاظ على التباعد البدني.

وذكر البيان الوزارة الذي تلقته وكالة الانباء العراقية(واع)،أن”خطورة الوضع الوبائي العالمي وما يكتنفه من تحديات خطيرة نتيجة الانتشار السريع لمتحور اوميكرون مع ارتفاع سريع وكبير في نسب ألاصابات في اغلب البلدان حيث تجاوز عدد البلدان التي سجلت الاصابة بالمتحور الجديد قرابة المئة دولة”.

واضاف ان”من منطلق مسؤوليتنا القانونية والاخلاقية لحماية شعبنا العزيز من دخول وانتشار هذا المتحور الجديد، دعت الوزارة المواطنين كافّة إلى توخي الحذر والالتزام بالاجراءات الوقائية خاصة ارتداء الكمامات والحفاظ على التباعد البدني عند تواجدهم في أماكن الاحتفالات بأعياد رأس السنة الجديدة والاسراع الى المنافذ التلقيحية لأخذ اللقاحات الآمنة”.

ودعت الوزارة وفقا للبيان “القائمين على الأماكن العامة كالنوادي والمتنزهات وقاعات الاحتفالات والمطاعم والمقاهي للالتزام بالتوصيات الصادرة عن اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية وذلك بمنع دخول غير الملقحين الى تلك الاماكن، اضافة الى توفير كافة المستلزمات الوقائية من الكمامات والمعقمات وكذلك الالتزام بالمسافات الكافية بين الطاولات ومنع اكتظاظ المرتادين لتلك الاماكن”.

وشدد ان”الوزارة تكرر تاكيدها على ان اللقاح هو السبيل الانجع لمقاومة الموجة القادمة وان كميات اللقاحات المتوفرة حاليا في جميع المنافذ التلقيحية تكفي لتغطية جميع الفئات المستهدفة، فعلى المواطنين الذين لم يتلقوا اللقاح لحد الآن الاسراع في التوجه لتلقي اللقاح في اقرب فرصة ممكنة لحماية أنفسهم والمجتمع من خطر الوباء”.

واشار الى انه”لا ننسى ابطال الجيش الابيض من ملاكاتنا الطبية والصحية والادارية والهندسية والفنية في بداية العام الجديد فلهم كل الثناء والعرفان ونتقدم لهم بالشكر على الجهود التي بذلوها طيلة العامين الماضيين من عمر الوباء وهم يجاهدون في مختلف الجبهات ضد هذه الجائحة الخطيرة، مشيرا الى ان”الوزارة”تتقدم بالشكر والتقدير لكل الجهات الحكومية وغير الحكومية التى ساندت وزارة الصحة.

المصدر :وكالة الانباء العراقية.