التدريب المهني في ذي قار يُنمّي قدرات 1000 شاب سنوياً لتعزيز سوق العمل

كشفت دائرة العمل والتدريب المهني في ذي قار، التابعة لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية، اليوم السبت، عن آلية عملها والورش التدريبية التي تقدمها لزج الشباب في سوق العمل.
وقال مدير عام الدائرة، محمد الغزي، لوكالة الأنباء العراقية (واع): إن “دائرة العمل والتدريب المهني في ذي قار، تضم مركز التدريب المهني في الناصرية، بالإضافة الى مراكز شعبية في عدد من الأقضية والنواحي التابعة الى المحافظة”.
وأضاف أن “المركز يعنى بتدريب الشباب ومن كلا الجنسين،  الباحثين عن العمل من خلال زجهم في دورات مهنية يكسبون منها الخبرة العلمية والعملية وكذلك العمل الميداني”.
وأشار إلى أن”هنالك ورش تدريبية مجانية متعددة في المركز، وبكوادر متخصصة تضم ورش لحام الأنابيب والتبريد والتكييف وصيانة الموبايل والحلاقة الرجالية والكوافير النسائية والخياطة وتعليم وصيانة الحاسبات وتعليم اللغة الانكليزية وصناعة الأغذية والتأسيسات الكهربائية والنجارة وصيانة المولدات”.
وأوضح أن “أعداد المشاركين تختلف من سنة الى أخرى وبحسب ظروف المحافظة، حيث من الممكن أن يخرج المركز ما يقارب الـ 1000 شخص في السنة، أما بالوقت الحالي فأقل من ذلك بسبب الأوضاع الخاصة”.
وأكد أن “أهمية الورش التدريبية هو تشغيل الشباب في السوق المحلية من خلال كسبهم مهنة معينة، خصوصا التي عليها طلب في السوق”، لافتاً إلى أن “آلية التقديم على الورش التدريبية تتم من خلال إعلان للجميع وبإمكان الخريج وغير الخريج أن ينخرط بهذه الدورات شرط أن يكون غير موظف أو طالب”.
وبين أن “الدورات تقسم على مدار السنة، وفق منهاج معد من وزارة العمل وبحسب الطاقة الاستيعابية”.

قد يعجبك ايضا