البرنامج الانمائي يحدد موعد انتهاء مشروع إعادة الاستقرار بالعراق

أكد برنامج الأمم المتحدة الانمائي، اليوم الاثنين، تنفيذ 3800 مشروع في 5 محافظات عراقية محررة، وفيما أشار إلى أنه أسهم بإعادة 5 ملايين نازح الى مناطقهم، حدد موعد انتهاء مشروع إعادة الاستقرار في العراق.

وقالت الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق، زينة علي احمد، لوكالة الأنباء العراقية (واع)، إن “العراق مرَّ بأزمات وحروب عدَّة ؛ ما أدى إلى وجود الكثير من مخلفات الحرب”، لافتاً إلى “اطلاق برنامج الأمم المتحدة الانمائي لمشروع إعادة الاستقرار في المناطق المحررة بدعم من الحكومة المحلية في 5 محافظات وبمشاركة 30 دولة مانحة بما فيها المملكة المتحدة وكندا”.

وأضافت أحمد، أن “برنامج إعادة الاستقرار عمل وبتمويل من الدول المانحة على حشد الموارد العالمية تحت إطار التحالف الدولي لمكافحة داعش، من خلال تخصيص نحو 1,5 مليار دولار على مدى 6 سنوات ماضية وتم من خلالها تأهيل 3800 مشروع منها إعادة البنى التحية والخدمات الأساسية، فضلا عن مساعدة النازحين العائدين الى مناطقهم في توفير سبل معيشتهم ودعم وسائط التعايش السلمي مع المجتمع”.

ولفتت إلى أن “برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، أسهم في اعادة 5 ملايين نازح عراقي الى مناطقهم”، مؤكدة، أن “جزءاً من المشروع يهدف الى التنسيق مع القوة العسكرية المتعلقة بإزالة الألغام، خاصة وان الأمم المتحدة تحتوي منظمة تعنى بإزالة الألغام، وعملية تأهيل البنى التحتية لايمكن ان تتم من دون إزالة الألغام”.

وتابعت، أن “العمل جارٍ ومشروع إعادة الاستقرار في العراق سيغلق أبوابه نهاية العام المقبل، نتيجة عودة أغلب النازحين الى مناطقهم الأصلية”.

المصدر : وكالة الانباء العراقية

قد يعجبك ايضا