الاتحاد الأوروبي يقرر دعم الأسر العراقية بالمناطق المحررة في سهل نينوى

اعلن الاتحاد الاوربي دعمه للأسر العراقية بالمناطق المحررة في سهل نينوى من خلال مشروع منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) بتمويل من الاتحاد الأوروبي بهدف زيادة الدخل الأسري.

وقال ممثل منظمة الفاو في العراق فاضل الزعبي في بيان ان المشروع ممول من الصندوق الائتماني الإقليمي للاتحاد الأوروبي للاستجابة للأزمة السورية (صندوق مدد) والذي تبلغ ميزانيته 6 ملايين يورو، هو جزء من برنامج الفاو للإنعاش وتعزيز القدرة على الصمود، للمساهمة في الحد من حالة الانعدام الحاد في الأمن الغذائي، وسوء التغذية والفقر وما يرتبط بها من مخاطرضعف في القطاع الزراعي العراقي.

واكد الزعبي ان الاتحاد الأوروبي استجاب للاحتياجات العاجلة من خلال النشاطات التي ينفذها برنامج “النقد مقابل العمل” الذي سيمكن 1250 أسرة من الحصول على الدخل, اضافة الى تمكين المزارعين من الوصول إلى المياه الضرورية لري المحاصيل وسقاية الماشية عن طريق إصلاح وإقامة المستجمعات المائية، والطرقات والسدود النهرية والقنوات الفرعية.

مبينا ان ترميم الأصول الزراعية الهامة والبنى التحتية للري سيوفر لمشروع المياه نحو 70,000 هكتار من الأراضي غير المنتجة حالياً والتي سيكون بالإمكان استخدامها في زراعة محصول القمح ومواسم الخضار الربيعية والخريفية.

لافتا الى ان المنظمة تهدف ضمان حصول الأسر الزراعية على الموارد اللازمة لتأمين وإعادة كسب سبل معيشتها الزراعية وبالتنسيق الوثيق مع الحكومة العراقية.