ارتفاع قياسي لدرجات الحرارة في المملكة المتحدة

يتوقع أن تصل الحرارة في المملكة المتحدة إلى أربعين درجة مئوية الثلاثاء للمرة الأولى في تاريخ البلاد فيما تضرب موجة حر غرب أوروبا مخلفة حرائق غابات خصوصا في جنوب غرب فرنسا.

وهذه ثاني موجة حر تضرب أوروبا في ظرف شهر مع ما يرافقها من حرائق عنيفة في شبه الجزيرة الايبيرية وفرنسا، ويأتي تكاثر موجات الحر نتيجة مباشرة للاحترار المناخي على ما يرى علماء إذ أن انبعاثات غازات الدفيئة تزيد من حدتها ومدتها وتواترها.

وباتت موجة الحر القصوى التي لا تزال تعاني منها فرنسا، تضرب بريطانيا بالصميم حيث يتوقع أن تتجاوز الحرارة الثلاثاء عتبة الأربعين درجة مئوية بشكل غير مسبوق. ويعود المستوى القياسي السابق في بريطانيا إلى 25 تموز 2019 وبلغ 38,7 درجة مئوية.

وسجلت الاثنين 38,1 درجة مئوية في شرق إنكلترا وهي أعلى حرارة خلال السنة الحالية والثالثة التي تسجل في المملكة المتحدة. أما ويلز فقد سجلت مستوى قياسيا بلغ 37,1 درجة مئوية فيما بلغت الحرارة في لندن 37,5.

للمرة الأولى أصدرت وكالة السلامة الصحية البريطانية انذارا من الدرجة الرابعة الأعلى محذرة من مخاطر الحر حتى على الشباب أو الأشخاص المتمتعين بصحة جيدة، وستبقى بعض المدارس مغلقة في حين يتوقع حدوث اضطرابات في حركة النقل المشترك.

 

المصدر: وكالة الانباء الفرنسية

قد يعجبك ايضا